الناطق باسم الحكومة يتحدث عن أسباب قطع العلاقات مع قطر ودوافعه

2017-06-15|13:12

علق وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ، والوزيرة الأمينة العامة للحكومة السيدة زينب بنت أعل سالم، مساء اليوم الخميس في نواكشوط على نتائج اجتماع مجلس الوزراء.



وأكد وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة أن المجلس درس وصادق على مجموعة من مشاريع القوانين والمراسيم والبيانات من بينها بيان يتعلق بإعادة تأهيل الوثائق الوطنية.

وأضاف الوزير في رده على سؤال حول موقف موريتانيا من ما يسميه البعض بالأزمة القطرية في حال ما إن وجد لها الحل، ان البيان الذي أصدرت وزارة الخارجية المتضمن قطع العلاقات مع قطر صاغ أسباب قطع هذه العلاقات وهي نفس الأسباب التي صاغتها الدول العربية التي قطعت معها العلاقات.

وبين أن الدول العربية تحكمها علاقات الأخوة و انه إذا زالت الأسباب التي سمحت بقطع هذه العلاقات، فستعود العلاقات أخوية بين الدول العربية .

وبدورها أوضحت الوزيرة الأمينة العامة للحكومة في شرحها للبيان المتعلق بإعادة تأهيل الوثائق الوطنية أنه يرتكز على مقاربة تشاركيه للإطار القانوني المكون للوثائق الوطنية والجانب المتعلق بالبني التحتية والجانب المتعلق بالمصادر البشرية .

وأضافت انه سيتم في المستقبل بناء مقر للوثائق الوطنية و مراجعة الإطار التنظيمي لهذه المؤسسة العمومية وما تحتاجه من المصادر البشرية وما يتعلق باستفادتها من الثورة المعلوماتية.



تابعونا على